المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم
المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم
- تبنى مشروعات جمع وتوثيق ونشر وإصدار التراث الثقافى . - تنظيم المؤتمرات والمعارض والدورات وتبادل الخبرات . - المركز الدولي للمترجمين . - تبنى مشروعات ترجمة ونشر الكتب والمجلات العلمية والثقافية وإصدارها . - تعليم اللغة العربية والروسية وإدارة المشروعات التعليمية مع الهيئات والجامعات والمؤسسات ذات الصلة بالبلدين . - إدارة وتشغيل المشروعات التعليمية والأكاديمية والفنية من خلال التعاون مع الهيئات والمؤسسات . - تتبنى المؤسسة مشروعات لجمع التراث العربى بالمكتبات والجامعات الروسية . - تم ترجمة 250 كتاب روسي عربى فى مختلف المجالات المعروفة .
المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم

الأخبار

"حياة بطرس الأكبر" من إصدارات "المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم"

كتب: تامر المنشاوي

يعتبر كتاب   "حياة بطرس الأكبر" من إصدارات  "المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم"، وقام بتأليفه "فيكتور بوجانوف" وترجمه "خيري الضامن"، وقام بتقديمه وتحريره الدكتور "علي متولي أحمد"، ويتناول الكتاب دور بطرس الأكبر في تحول روسيا القيصرية إلي الإمبراطورية الروسية، ولقد بذل جهداً خلال فترة حكمه جهداً ضخما لإخراج البلاد من أوضاعها المتردية وتسريع عملية النمو والتطوير والانفتاح علي العالم وأرسل بعثات، واستقدم علماء وخبراء مستنهضاً همم شعبه وقام بطرس الأكبر باتخاذ مدينة بطرسبورج واتخذها مقراً للحكم ولجأ لتقوية جيشه ولجأ لتقوية جيشه ففرض التجنيد الإجباري وأنشأ له الصناعات الحربية لإمداده بالسفن والعتاد، ولقد وقف بطرس الأكبر وقفة جريئة لإصلاح الكنيسة وكان لدية رؤية في إصلاح التعليم وقام بأرسال البعثات للخارج، وأمر بدعم ترجمات كتب العلوم والإنسانيات، وأوجب التعليم، ولعب دوراً كبيراً في تغيير مجري تاريخ روسيا وجعلها ترتقي إلي مصاف الدول الكبرى.

والكتاب يتناول المحطات الكثيرة والمتنوعة في حياه المصلح الكبير الإمبراطور الروسي بطرس الأكبر ودوره الكبير في النهضة الروسية، والذي جعل منها بلداً تهتم بالثقافة والعلوم الإنسانية.

اضف تعليق