المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم
المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم
- تبنى مشروعات جمع وتوثيق ونشر وإصدار التراث الثقافى . - تنظيم المؤتمرات والمعارض والدورات وتبادل الخبرات . - إنشاء اتحاد المترجمين الروس العرب . - تبنى مشروعات ترجمة ونشر الكتب والمجلات العلمية والثقافية وإصدارها . - تعليم اللغة العربية والروسية وإدارة المشروعات التعليمية مع الهيئات والجامعات والمؤسسات ذات الصلة بالبلدين . - إدارة وتشغيل المشروعات التعليمية والأكاديمية والفنية من خلال التعاون مع الهيئات والمؤسسات . - تتبنى المؤسسة مشروعات لجمع التراث العربى بالمكتبات والجامعات الروسية . - تم ترجمة 200 كتاب روسي عربى فى مختلف المجالات المعروفة .
المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم

الأخبار

زيارة موقع متحف الارميتاج في روسيا بتقنية 360 درجة من منزلك

زيارة موقع متحف الارميتاج في روسيا بتقنية 360 درجة من منزلك

كتب: تامر المنشاوي

قام القيصر الروسي" نيقولا الأول" بافتتاح الارميتاج عام 1852 علي نهر نيفا ويتكون المتحف من خمسة أبنية رئيسية وهي القصر الشتوي والارميتاج الصغير والارميتاج القديم والارميتاج الجديد ومسرح الارميتاج الذي بني عام 1802 وتحتوي مباني المتحف علي 350 قاعة عرض يعرض فيها نحو 15 لوحة فنية و12 ألف تمثال و600 قطعة أثرية ويعتبر من أشهر وأجمل وأعظم المتاحف العالمية المشهورة في العالم ويضم عدد من القطع الأثرية المصرية ولأول مرة يتم عرض كامل للمتحف بالصور ولمشاهدة العرض الكامل وتفقد الصالات وقاعة الآثار المصرية ولوحات متحف الارميتاج بالعاصمة الثقافية الروسية سانت بطرسبورج وذلك ادخل علي الرابط الآتي:

لينك زيارة موقع متحف الارميتاج في روسيا بتقنية 360 درجة

  وأشادت "المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم"علي هذا العمل والعرض الممتاز بالصور والذي يشمل جوانب وأروقة متحف الارميتاج الذي يعتبر جزء من تاريخ روسيا والذي يضم عدد من الأعمال الأنسانية والحضارية والتراثية والتاريخية والفنية وهو من أضخم وأعظم متاحف العالم.

وقال الدكتور"حسين الشافعي"رئيس"المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم"، بأن الهدف الرئيسي من عرض هذا الرابط للمشاهدة هو الثقافة الآثرية والتي تعبر عن القيمة التاريخية لروسيا وبهدف عرض المقتنيات الأثرية والتي تضم عدد من الأعمال التاريخية النادرة ومتحف الارميتاج يعتبر أحد المعالم الحضارية الضاربة في الجزور والتي تعبر عن القيمة الثقافية والعلمية للدولة الروسية.

وجدير يالذكر أن متحف الارميتاج يقع في مدينة سانت بطرسبورج الروسية ويحتوي علي عدد كبير من القطع التراثية والفنية والتاريخية ويضم لوحات لأعظم الفنانين كاليوناردو دافنشي ومايكل أنجلو وفان دايك وبيكاسو وغره من الفنانين العالميين و لقد تم تسمية هذا المتحف كونه يعود للكلمة الفرنسية ارميتاج التي تعني الخلوة وهو المكان المنعزل الذي كانت تقضي فيه الامبراطورة كاترينا الثانية معظم وقتها بمفردها هرباً من قواعد بروتوكول الحكم التي كانت لا تحبها.

69d6c9b900

اضف تعليق