المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم
المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم
- تبنى مشروعات جمع وتوثيق ونشر وإصدار التراث الثقافى . - تنظيم المؤتمرات والمعارض والدورات وتبادل الخبرات . - إنشاء اتحاد المترجمين الروس العرب . - تبنى مشروعات ترجمة ونشر الكتب والمجلات العلمية والثقافية وإصدارها . - تعليم اللغة العربية والروسية وإدارة المشروعات التعليمية مع الهيئات والجامعات والمؤسسات ذات الصلة بالبلدين . - إدارة وتشغيل المشروعات التعليمية والأكاديمية والفنية من خلال التعاون مع الهيئات والمؤسسات . - تتبنى المؤسسة مشروعات لجمع التراث العربى بالمكتبات والجامعات الروسية . - تم ترجمة 200 كتاب روسي عربى فى مختلف المجالات المعروفة .
المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم

الأخبار

"المصرية الروسية" تصدر كتاب الرياضيات المُسلية

كتب: تامر المنشاوي

قامت "المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم" بإصدار كتابٍ جديدٍ، وذلك تحت عنوان "الرياضيات المُسلية"... ضمن سلسلة العلم للجميع، وهو كتاب من تأليف "ياكوف بيربليمان"، وقام بتقديمه الدكتور "حسين الشافعي" ـ رئيس "المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم"ـ الذي أصدرته المؤسسة بالتعاون مع "وكالة الفضاء المصرية".

 يتناول الإصدار الحكايات، والألغاز الرياضية وهى سلسلة مؤلفات تهدف إلى تبسيط العلوم، وتمكين القارئ  غير المتخصص من الإلمام بالعلوم المختلفة ودورها في حياة البشرة .

نشرت النسخة الأصلية لكتاب الرياضيات المسلية باللغة الروسية لأول مرة سنة 1927م، وقد طبع لأكثر من مرة وتُرجم إلي معظم اللغات الحية ومن بينها اللغة العربية سنة 1986 بواسطة دار "مير" للطباعة والنشر السوفييتية، والكتاب موجه-بالأساس لتلاميذ المدارس الثانوية إلا أنه كتاب مفيد لكل من يريد تحفيز وتمرين العقل في تسلية رياضية مفيدة.

يعد ذلك الكتاب تبسيطاً لمعلومات هندسية ورياضية، وتَكْمُن في أهمية المسائل الرياضية، وتحفيز العقل علي التطبيق، وتوصيف القواعد الرياضية والهندسية؛ لحل تلك المسائل بشكل مبسط ومُسلي، ويتناول الكتاب أيضاً تفاصيل عديدة، ومنها المسائل، والحيَّل الحسابية، وهندسة المطر، والثلوج، والرياضيات، وعلاقتها بأسطورة الطوفان.

 يعتبر العالم الروسي "ياكوف بيرلمان" من مؤسسي اتجاه تبسيط العلوم في مجالات الرياضيات، والفيزياء، والفلك، وكَتَبَ أكثر من ألف مقالة علمية، وألَفَ سبعة وأربعون كتاباً في مجال تبسيط العلوم، وأربعون كتاباً للتعريف بالعلوم، والجدير بالذكر أن "المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم" قد قامت بإصدار عدد من الكتب من هذه السلسلة وهي: "علم الفلك المُسلي" ، و"الفيزياء المُسلية" ـ الجزء الأول والثاني ـ  وقام بتأليفهم "ياكوف بيرلمان"، بالإضافة إلى كتاب "علم النفس والفضاء"، الذي قام بتأليفه "فلاديمير ليبيديف".

وأشار الدكتور "حسين الشافعي" ـ رئيس "المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم" ـ أن هذا الكتاب جزءاً مهماً من إصدارات المؤسسة، كونه يتناول الجانب العلمي للمسائل والمعلومات الحسابية والهندسية، ولقد قام بتأليفه أحد أهم العلماء في روسيا وهو "ياكوف بيرلمان"، والذي قام بجمع هذه الألغاز للتعرف علي أبسط المعلومات الرياضية.

وتشارك "المؤسسة المصرية الروسية للثقافة والعلوم" بهذه الإصدارات في مبادرة 2021 عاماً للثقافة العربية الروسية، وذلك من خلال عشرات العناوين لكتب عن الطاقة النووية والفضاء والعلوم للناشئة إلي جانب عشرات الكتب الثقافة والتاريخية والأدبية المُترجمة للغتين العربية والروسية.

اضف تعليق